تعرض 3 أشخاص لإطلاق نار قرب مقر وكالة الأمن القومي في ميريلاند بالولايات المتحدة

إطلاق النار على الأمن القومي

إطلاق نار قرب مقر وكالة الأمن القومي

أفادت تقارير أمريكية بأن شخصا واحدا على الأقل أصيب بجروح جراء إطلاق نار خارج مقر وكالة الأمن القومي في ولاية ميريلاند الأمريكية.

وشرعت شرطة ولاية ميريلاند الأمريكية بالتحقيق في حادث إطلاق النار قرب مقر وكالة الأمن القومي الواقع بمنطقة فورت ميد،

وأغلقت سلطات الولاية طريق MD 32 في الاتجاهين فور وقوع الهجوم،
فيما أعلن مكتب التحقيقات الفيدرالي أنه يتابع الحادث وأرسل أفرادا للتعامل معه.

وأضافت وكالة الأمن القومي لاحقا أن الوضع في المنطقة تحت السيطرة وأنه لا يوجد أي تهديد للأمن،
مشيرة إلى أن السلطات باشرت بالتعامل مع الحادث الذي وقع عند بوابة مقر الوكالة بفورت ميد.

بينما ذكرت وسائل إعلام محلية أن شخصا واحدا على الأقل أصيب ونقل شخص آخر إلى مركز احتجاز للإشتباه بأنه منفذ الهجوم.

وقالت الوكالة على تويتر “تتعامل شرطة الوكالة وسلطات إنفاذ القانون المحلية مع حادث وقع هذا الصباح عند إحدى البوابات المحصنة لدخول المركبات. الموقف تحت السيطرة وقد زال التهديد الأمني”.

وأفادت وكالة “رويترز” بأن قوات الأمن احتجزت المشتبه به في إطلاق النار، دون ذكر المزيد من التفاصيل.

وقال مسؤولون إن خطر الحادث الذي وقع صباح الاربعاء بمنطقة فورت ميد قد زال. وظهر في تسجيل مصور سيارة سوداء وعليها آثار طلقات رصاص في مسرح الحادث.

وأفادت الأنباء بأن اطلاق النار وقع عندما توقفت سيارة دفع رباعي سوداء عند مدخل المرفق في فورت ميد.

ونقلت تقارير عن متحدث باسم وكالة الامن الوطنى قوله إن الوضع تحت السيطرة.